Friday, 22 October 2010

295 : معرض الكويت الخامس و الثلاثون للكتاب

مريت مرور الكرام للامسية الثقافية المتمثلة بمعزوفات حية من فني "الصوت - السامري" و استكملت جولتي في معرض الكتاب

و لاني اكتب هالتدوينة و انا نص نايمه فا بحط مقتطفات

وجود قارئ نهم و مثقف يجعل التنقل بين المكتبات ممتعاً
عفوية الناس الموجودين اسعدتني حين اشاد احدهم و هو بجانب البائع بالرواية، اللي ايضا البائع اشاد فيها، سقف الكفاية ل محمة حسن علوان
الجو كان حلو تحملنا القعدة برا
على الرغم من المنع و القمع من مقص الرقيب ،، الا اني استمتعت و خرجت بحصيلة لا بأس بها
و على الرغم من المنع و القمع و مقص الرقيب ،، اقول "لهم" لا يمكن ان يحرمونا من المعرفة، لانها ببساطة ليست ملكا لكم :) و للبشر طرق كثيرة للحصول على المعرفة

:>

4 comments:

AMANI said...

فعلا روايه سقف الكفايه من اروع واجمل الروايات التي قرأتها في حياتي لم اكتفي بقرائتها مرتين بل اكرر قرائتي لها دائما

فاقولج ما راح تندمين وانتي تقرينها اسلوبه جدا رائع واقرب ما يكون الى اسلوب نزار قباني ولكن في سرد روايه حزينه

تقبلي تحياتي

q8othug said...

well said.

:>

ناعمة الهمس said...

على الرغم من المنع و القمع من مقص الرقيب ،، الا اني استمتعت و خرجت بحصيلة لا بأس بها
و على الرغم من المنع و القمع و مقص الرقيب ،، اقول "لهم" لا يمكن ان يحرمونا من المعرفة، لانها ببساطة ليست ملكا لكم :) و للبشر طرق كثيرة للحصول على المعرفة


بالظبط
انا معاك ومعاك حق

Q80-ChillGirl said...

Amani
شكرا و جدا مقدره اشادتج :> مشكوره

Q8othug
thank you :D

ناعمة الهمس
مشكلتهم انهم لا يعلمون باننا بالذات في عالم التواصل و الانترنت، لا يصعب علينا شيئ :> فالمعرفة "هنا" عالم لا حدود له